الخميس، 19 يناير، 2012

انسحاب و سفر

ما عاد في العمر عمر
و انت تعاند و تكابر
أيها القدر
دون كلل دون ملل
ترغمني على الانسحاب
على السفر
تقتل فيا الحب
دونا عن كل البشر
تطفىء أنواري
و شوقا للرّوح غمر
توسّلتك تنساني
أيها العجز
أيها القهر
ما عاد في المقل
دمع
وكم أخشى أن أفقد
البصر
لما تقهرني يا قدر
و تدفع بأحلامي
في سراديب الضّياع
لما تعجّزني
و تبتر أمالي
و ترهق الأوصال
و تجعل القلب ملتاع
مايرضيك لتصفح عني
و لأحضان الحب تسلمني
ألم تكفيك لغة الكلام ؟
و عذب الهمس
و دعوتي للسلام
أتراني روحا شقية
أستحق عنادك
و أنا التي تملّك السقم مني


بنت الحبيب 



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق